عقد رؤساء أركان جيوش دول مجلس التعاون الخليجي، اجتماعهم الاستثنائي بمدينة الرياض، يوم الخميس، بناء على طلب السعودية، لبحث التهديدات والأوضاع الإقليمية الحالية، اثر الهجمات التي استهدفت منشأتي النفط التابعتين لشركة أرامكو، في السعودية، الشهر الماضي.
وأصدر المشاركون في الاجتماع بيانا نقله الموقع الإلكتروني لمجلس التعاون دعوا فيه الى توحيد الجهود بين القوات المسلحة بدول المجلس ومساندتهم للإجراءات التي تتخذها السعودية أو أي دولة من دول المجلس للدفاع عن أراضيها والإجراءات التي تتخذها في مواجهة أي تهديد أو اعتداء.
وأكد البيان على جاهزية القوات المسلحة بدول المجلس للتصدي لأي تهديدات أو هجمات إرهابية والتعامل معها.
كما أعرب رؤساء أركان دول مجلس التعاون الخليجي عن ادانتهم للهجمات التي استهدف المنشآت النفطية ، مشددين على مساندتهم للإجراءات التي تتخذها السعودية للدفاع عن أراضيها.
وكان الاجتماع عقد بطلب من السعودية لبحث التهديدات التي تواجهها المنشآت النفطية في الخليج، وأمن الملاحة البحرية.
وتم الشهر الماضي  استهداف منشاتي بقيق وخويص التابعتين لشركة ارامكو بـ 10 طائرات مسيرة حيث ادت الهجمات الى تخفيض انتاج المملكة بنحو 5.7 مليون برميل يوميا أي ما يعادل 5 % من امدادات النفط العالمية.
وتبنت جماعة الحوثي الهجمات التي طالت منشآتي النفط بالمملكة، لكن اصابع الاتهامات وجهت الى ايران، في حين نفت الاخيرة ذلك.

04/10/2019
عدد المشاهدات: 2144
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة