حصل رئيس الوزراء الاثيوبي أبي أحمد يوم الجمعة على جائزة نوبل للسلام وذلك لجهوده في تحقيق السلام بين بلاده وارتيريا عقب نزاع استمر سنوات وحرب حدودية دامت نحو عامين.
وقالت وسائل اعلام ان لجنة نوبل النرويجية منحت الجائزة لرئيس الوزراء الاثيوبي لجهوده الرامية إلى تحقيق السلام والتعاون الدولي وخاصة مبادرته لحل النزاع الحدودي مع الجارة إريتريا.
وكانت اريتريا استقلت عن اثيوبيا في عام 1993 بعد اكثر من 3 عقود على ما يسمى حرب الاستقلال.
ومنذ عام 1997 توترت العلاقات بين البلدين على خلفية ترسيم الحدود بينهما تطورت الى حرب استمرت عامين.
وتم الاعلان عن انهاء الصراع الاريتري الاثيوبي في تموز عام 2018 بعد قمة جمعت ابي احمد والرئيس اسيايس افورقي وصدور بيان مشترك اعاد العلاقات الدبلوماسية وفتح الحدود.
وقيمة الجائزة تتجاوز 900 ألف دولار، وسيتم تقديمها في العاصمة النرويجية أوسلو في 10 كانون الأول المقبل.
وكانت الهيئة المانحة لجوائز نوبل، اعلنت يوم الخميس، عن منح جائزة نوبل في الاداب للروائي النمساوي بيتر هاندكه والكاتبة البولندية أولغا توكارتشوك..
وانطلق موسم جوائز نوبل، يوم الاثنين الماضي، حيث تم منح جوائز نوبل في مجالات الطب لامريكيين وبريطاني، وفي الفيزياء لكندي- امريكي وسويسريين، وفي الكيمياء لامريكي وبريطاني وياباني.

11/10/2019
عدد المشاهدات: 4426
اسعار صرف العملات
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة