بين أحد الباحثين أن نسبة تزيد عن 90% من المواطنين توجهوا نحو استهلاك الخبز بكمية أكبر مما كانت عليه قبل موجة الغلاء التي ضربت السوق السورية .
وأدى ارتفاع الأسعار و المواد الغذائية في السوق السورية كالأرز و البرغل إلى توجه عدد كبير من المواطنين نحو استهلاك مادة الخبز بشكل أكبر مما مضى بالإضافة إلى ارتفاع أسعار الخبز السياحي إذ وصل سعر ربطة الخبز السياحي أحياناً إلى 1500 ليرة سورية في بعض المحال ما زاد الضغط بشكل كبير على الخبز التمويني
وفي هذا السياق بين مدير فرع مخابز دمشق نائل اسمندر: أن احتياجات مخابز دمشق العامة من الطحين تبلغ حوالي 350 طن من الدقيق يومياً أي ما يعادل حوالي 312 ألف ربطة خبز يومياً مشيراً إلى أنها تكفي حاجة دمشق بشكل عام.
وفيما يخص خلو بعض أحياء دمشق من المعتمدين أكد اسمندر أن فرع المخابز لم يمنع أحد منهم استلام الخبز لكن هناك البعض منهم توقف عن استلام من تلقاء نفسه، لافتاً إلى أن الفرع يشدد على المعتمدين دائماً بأن يتم الاستلام عبر الصناديق البلاستيكية بهدف الحفاظ على جودته.
من جهته مدير فرع مخابز ريف دمشق مؤيد الرفاعي أوضح أن احتياجات مخابز الريف العامة من الدقيق تبلغ يومياً حوالي 417 طن وهو ما يعادل 375 ألف ربطة يومياً، لافتاً إلى أن الكميات و المخازين التي تحتاجها الأفران متوفرة و بكميات جيدة

05/07/2020
عدد المشاهدات: 32181
سوريا إكسبو , Syria Expo
www.syria-ex.com

إقرأ أيضا أخبار ذات صلة